الإثنين 6 شعبان 1441هـ الموافق 30 مارس 2020م
014- خاتم رسول الله (الشمائل المحمدية). الشيخ/ سعيد محمود => الشمائل المحمدية والخصائل المصطفوية 005- كيف ترفع مناعتك في مواجهة كورونا؟ (سلامتك تهمنا). د/ أحمد زناتة => فيروس كورونا- سلامتك تهمنا 006- كيف أحمي بيتي من كورونا؟ (سلامتك تهمنا). د/ هشام سعد => فيروس كورونا- سلامتك تهمنا 007- هل حقيقة أننا نلبس الكمامة خطأ؟ (سلامتك تهمنا). د/ أحمد زناتة => فيروس كورونا- سلامتك تهمنا 005- كيف ترفع مناعتك في مواجهة كورونا؟ (سلامتك تهمنا). د/ أحمد زناتة => مرئيات 006- كيف أحمي بيتي من كورونا؟ (سلامتك تهمنا). د/ هشام سعد => مرئيات 007- كيف ترفع مناعتك في مواجهة كورونا؟ (سلامتك تهمنا). د/ أحمد زناتة => مرئيات 023- الآيات (51- 55) ( سورة النحل- ابن كثير). د/ ياسر برهامي => 016- سورة النحل 057- تابع- باب اليقين والتوكل (رياض الصالحين). د/ ياسر برهامي => رياض الصالحين (جديد) 003- تابع- باب قوله تعالى (وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون) (كتاب التوحيد- للشيخ محمد بن عبد الوهاب). د/ ياسر برهامي => كتاب التوحيد لشيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب

القائمة الرئيسية

Separator
ختمة مرتلة من صلاة التراويح- رمضان 1438ه

بحث

Separator

القائمة البريدية

Separator

أدخل عنوان بريدك الالكتروني

ثم أدخل رمز الأمان واضغط إدخال

ثم فعل الاشتراك من رسالة البريد الالكتروني

حول فيروس كورونا. الشيخ/ محمد أبو زيد
فيروس كورونا والطاعون. د/ سعيد الروبي
سؤال وجواب حول الكورونا

الدعوة السلفية تستنكر حادث اغتيال النائب العام

المقال

Separator
الدعوة السلفية تستنكر حادث اغتيال النائب العام
3464 زائر
29-06-2015
الدعوة السلفية

الدعوة السلفية تستنكر حادث اغتيال النائب العام

كتبه / الدعوة السلفية

الحمد لله ، والصلاة والسلام على رسوله صلى الله عليه وسلم .. أما بعد

فتتقدم الدعوة السلفية بخالص العزاء لأسرة المستشار هشام بركات "لله ما اخذ و لله ما اعطى و كل شيء عنده بمقدار فلتصبروا و لتحتسبوا" .

وتستنكر الدعوة السلفية الهجوم الإرهابي الذي أودى بحياته وأصاب عددًا آخر من المرافقين والمارة ، نسال الله لهم الشفاء العاجل.

وتدعو الدعوة السلفية كل من تسول له نفسه الولوغ في الدماء تحت دعوة الردع أو الثأر أن يرجعوا إلى الشرع الذى عظم أمر الدماء ، وأمر بإغلاق باب الفتن .

وأن يرجعوا إلى التاريخ ليخبرهم كم جرت هذه التصرفات في الماضي من محنٍ ما زالت الأمة تعانى منها حتى الآن ، و لم تحقق شيئًا مما قصدوه ، بل كانت نتائجها على العكس تمامًا .

وعلى الجميع أن يدرك خطر الكلمة ، فعلى من يصدرون الفتاوى ويصدرون البيانات أن يراجعوا مواقفهم وينظروا إلى مآلات أفعالهم ، وكيف تترجم هذه الكلمات إلى نيران تحرق ورصاص يقتل !

نسأل الله الرحمة والمغفرة لمن مات ، والشفاء العاجل لمن أصيب ، ونسأله أن بجنبنا الفتن ما ظهر منها وما بطن ، اللهم آمين .

موقع أنا السلفي

www.anasalafy.com

   طباعة 
6 صوت
الوصلات الاضافية
عنوان الوصلة استماع او مشاهدة تحميل
طاعات شعبان.. والتهيؤ لرمضان. د/ ياسر برهامي

جديد المقالات

Separator

روابط ذات صلة

Separator

القرآن الكريم- الحصري

القرآن الكريم- المنشاوي

القرآن الكريم- عبد الباسط

القرآن الكريم- البنا

(القُدْسُ) بَدَأَت إِسْلامِيَّة... وسَتَعُود إِسْلامِيَّة وَلَو كَرِهَ الكَافِرُون