الأربعاء 23 ذو الحجة 1441هـ الموافق 12 أغسطس 2020م
010- الترغيب في الغدوة والروحة (3) (كتاب الجهاد- الترغيب والترهيب). الشيخ/ إيهاب الشريف => 012- كتاب الجهاد الآيات (5- 7) (سورة المجادلة- ابن كثير). الشيخ/ عصام حسنين => 058- سورة المجادلة 012- المساجد (كتاب الصلاة- بلوغ المرام). الشيخ/ سعيد محمود => 002- كتاب الصلاة 026 - مظاهر الشرك في الربوبية (منة الرحمن). الشيخ/ عبد المنعم الشحات => منة الرحمن في نصيحة الإخوان النصر حليف التوكل على الله (مقطع). الشيخ/ شريف الهواري => شريف الهواري 036- باب من الشرك لبس الحلقة والخيط ونحوهما لرفع البلاء (كتاب التوحيد). د/ ياسر برهامي => كتاب التوحيد لشيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب 180- تابع- الآية (200) الأحاديث الواردة (سورة آل عمران- ابن كثير). د/ ياسر برهامي => 003- سورة آل عمران (شرح جديد) قبل أن تسودوا (مقالات ناطقة). الشيخ/ وائل سرحان => مقالات- وائل سرحان التكامل التربوي => ركن المقالات هل يلزمهم التصدق بقيمة مبلغ وجده والدهم منذ سنوات ولم يكن عرَّفه إلا مدة أسبوع فقط؟ => د/ ياسر برهامى

القائمة الرئيسية

Separator
ختمة مرتلة من صلاة التراويح- رمضان 1438ه

بحث

Separator

القائمة البريدية

Separator

أدخل عنوان بريدك الالكتروني

ثم أدخل رمز الأمان واضغط إدخال

ثم فعل الاشتراك من رسالة البريد الالكتروني

وقفات مع آية الكرسي
حاجتنا إلى عبادة الله. د/ ياسر برهامي
ودق ناقوس الخطر! التربية الجنسية

مسائل حول قضية التحول الجنسي، وجوابها

الفتوى

Separator
مسائل حول قضية التحول الجنسي، وجوابها
276 زائر
22-07-2020
د/ ياسر برهامي
السؤال كامل
السؤال: لي بعض التساؤلات المهمة حول قضية التحول الجنسي، ومدى جواز هذا الأمر من ناحية الدِّين والشرع، حيث إنني وجدت أن هناك مَن يتعاطف مع مثل هذه الحالات ويرى أن هذا التحول حق للإنسان، كما أن هناك مَن يهاجم ذلك ويرى حرمته، وتساؤلاتي تتلخص في الآتي: 1- هل هذا جائز شرعًا باعتبار أن الإنسان -كما يقولون- إذا شعر أنه يعيش في جسدٍ ليس جسده، ولا يجد نفسه فيه، ويشعر أن عقله وتفكيره في ناحية، وجسده في ناحية، أنه يحق له في هذه الحالة تغيير الجنس بهذه العملية حتى يكون شخصًا سويًّا ولا يكون حرامُا حينئذٍ؛ لأن هذا من الرحمة التي يحبها الله؟ 2- كيف يتم التعامل مع المتحولين جنسيًّا؟ يعني كيف تتعامل البنت الطبيعية مع البنت المتحولة التي أصبح لها عضو ذكري: هل تعاملها على أنها بنت أم رجل فلا تخلو بها وتغير ملابسها أمامها، ولا شيء من ذلك؟ 3- إذا وقع بين البنت وبين المتحولة إلى ذكر جماع: هل يعتبر هذا زنا أيضًا من الناحية الشرعية؟ 4- إن كان هذا حرامًا؛ فكيف تكون توبة المتحولين جنسيًّا: هل يلزم هؤلاء الذين تحولوا جنسيًّا أن يعودوا إلى جنسهم مرة أخرى (مع ما في هذا الأمر من التشويه الجسدي الجديد بالنسبة لهم) أم عليهم أن يعيشوا في الجسد الجديد ويتأقلموا معه؟
جواب السؤال

الجواب:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

1- فالتحول الجنسي لشخصٍ سليمٍ عضويًّا وهرمونيًّا وفيسيولوجيًّا، كبيرة مِن الكبائر، واستحلاله كفر؛ قال الله -تعالى- عن الشيطان: (وَلَآمُرَنَّهُمْ فَلَيُغَيِّرُنَّ خَلْقَ اللَّهِ) (النساء:119).

وعن ابن عباس -رضي الله عنهما- قال: "لَعَنَ رَسُولُ اللَّهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- المُتَشَبِّهِينَ مِنَ الرِّجَالِ بِالنِّسَاءِ، وَالمُتَشَبِّهَاتِ مِنَ النِّسَاءِ بِالرِّجَالِ" (رواه البخاري)، ومجرد وجود الرغبة إلى نفس الجنس، وبالتالي طلب التحول هو مرض نفسي يلزم علاجه علاجًّا سلوكيًّا وطبيًّا.

وأصل العلاج: حراسة الخواطر الخبيثة التي يلقيها الشيطان؛ فأما إذا كان الإنسان خنثى، وعُومل في أول عمره على أنه ذَكَر مثلًا، وتبيَّن أنه أنثى تشريحيًّا وفسيولوجيًّا؛ جازت عملية الإصلاح إلى الجنس الحقيقي الذي خلقه الله عليه وخفي على الناس.

2- المتحولة جنسيًّا إلى ذكرٍ وهي كانت أنثى كاملة، لم تتحول شرعًا، ولكن مسألة كشف العورات للنساء أمامها أمر يجب تجنبه؛ لوجود الشهوة المحرمة، كما يمنع نظر الرجل إلى الأمرد الذكر الذي يُشتهى، ويحرم نظر الأنثى إلى الأنثى بشهوةٍ، ولا شك أن هذه الحالة حصل فيها نوعٌ مِن تغيير الشهوة إلى الإناث؛ فلا يجوز التكشف أمامها (أي: أمامه بعد التحول).

3- لا تظن أولًا أن هذا يتم بطريقةٍ كاملةٍ؛ فإنما ينمو البظر حتى يصير كالذَّكَر بحقنٍ وهرموناتٍ؛ إلا أنه لو حدث إيلاج له في فرج أنثى فيُتصور وصف الزنا، وإن كان أكثر العلماء يقولون: إن السحاق مع كونه كبيرة ليس بزنا؛ لعدم الإيلاج، أما بعد التحول فالإيلاج متصور؛ فيكون زنا مغلظًا كفعل قوم لوط.

4- يلزم عودتهم إلى الجنس الأصلي مرة أخرى، وإن حدث تشويه لهم؛ فهم المسئولون عنه.

موقع أنا السلفي

www.anasalafy.com

جواب السؤال صوتي
   طباعة 
العلمانية وتجديد الخطاب الديني

جديد الفتاوى

Separator

روابط ذات صلة

Separator

القرآن الكريم- الحصري

القرآن الكريم- المنشاوي

القرآن الكريم- عبد الباسط

القرآن الكريم- البنا

مشكاة علوم القرآن الكريم. للدكتور أحمد حطيبة