هل يصح في الإجارة اشتراط إتمام العمل في مدة محددة؟

الجواب:


الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛ 


فالإجارة لابد أن تكون على أحد أمرين: عمل أو مدة، لكن إذا وَقَعتْ على أحدهما واشْتُرِط الآخر؛ صار شرطًا يجب الوفاء به، فمثلًا: استأجرت خياطًا على خياطة ثوب بملغ معين، فهنا وقعت الإجارة على عملٍ، لكن أنت اشترطت المدة أن تكون خلال شهرًا مثلًا؛ فيلزمه الوفاء لك به وإن كان العقد على العمل.


وإذا وقع العقد على مدة: كطبيب -مثلًا- يعمل في مستشفى على أن يأخذ كل شهر كذا... فهذا عقد على مدة، ولكن الشرط أن يعمل طبيبًا لا حارسًا، أو ساعيًا؛ فهذا شرط في مصلحة العقد يجب الوفاء به.


موقع أنا السلفي


www.anasalafy.com

: 26-11-2020
طباعة