الثلاثاء 9 شهر رمضان 1442هـ الموافق 21 أبريل 2021م
حكم الانتفاع بالربح الناتج عن البيوع المنهي عنها: (كسلف وبيع - وشرطين في بيع - وربح ما لم يُضمن وما ليس عنده) => د/ ياسر برهامى حكم رفع الصوت بالتكبير لطرد الوسوسة في الصلاة => د/ ياسر برهامى 007- تابع علامات الإعراب (الدروس النحوية). د/ سعد أبو جمل => الدروس النحوية (الكتاب الأول) 035- قصة الحب والجهاد (تدبرات الإمام ابن القيم). د/ أبو بكر القاضي => تدبرات الإمام ابن القيم 005- معين المتدبرين. الشيخ/ إيهاب الشريف => معين المتدبرين 003- الداخل إلى بدن الصائم عبر الفم (مسائل الصيام المعاصرة). الشيخ/ سعيد محمود => مسائل الصيام المعاصرة 004- القلب الميت (ولادة قلب). الشيخ/ عادل نصر => ولادة قلب 001- ومضات إيمانية. الشيخ/ جلال مره => ومضات إيمانية 078- العبرة من سير الأولين (الآية- 109) (تفسير سورة يوسف- الداعية في كل المكان). د/ ياسر برهامي => تأملات إيمانية في قصة يوسف -عليه السلام- (الداعية في كل مكان) 002- تأملات في آيات (رمضان 1442هـ). د/ ياسر برهامي => تأملات في آيات (رمضان 1442هـ)

القائمة الرئيسية

Separator
ختمة مرتلة من صلاة التراويح- رمضان 1438ه

بحث

Separator

القائمة البريدية

Separator

أدخل عنوان بريدك الالكتروني

ثم أدخل رمز الأمان واضغط إدخال

ثم فعل الاشتراك من رسالة البريد الالكتروني

حكم تأخير مَن به سلس بول الاستنجاء إلى وقت الصلاة

الفتوى

Separator
حكم تأخير مَن به سلس بول الاستنجاء إلى وقت الصلاة
431 زائر
21-11-2020
د/ ياسر برهامي
السؤال كامل
السؤال: 1- شخص عنده ما يشبه السلس؛ بمعنى أن البول يظل معه لمدة بعد الاستنجاء، فيلبس بعد كل تبول ثوبًا خاصًّا يجعله لذلك، ثم إذا أراد الوضوء أعاد الاستنجاء وغيَّر هذا الثوب الذي يلبسه بعد قضاء الحاجة في كل مرة، فهل هذا يصح أن يواظب على لبس هذا الثوب المتنجس أساسًا وهو يقول إنه يشق عليه جدًّا أن يرتدي ثوبًا مختلفًا بعد كل تبول ثم يغيره إذا أراد الصلاة؟ 2- هل يلزم الاستنجاء بعد كل تبول إذا كان في غير وقت الصلاة، وهذا سواء في حالة السلس (حيث لا يكون هناك فائدة أصلًا من ذلك) أو في غير حالة السلس؟ بمعنى مَن كان لا يريد أن يصلي بعد قضاء الحاجة: هل يلزمه الاستنجاء ويشمله وعيد الذي لا يستنزه من بوله مع أنه يستنجي بالطبع عندما يحين وقت الصلاة؟ وجزاكم الله خيرًا.
جواب السؤال

الجواب:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

1- فيجوز له فعل ذلك.

2- لا يلزمه الاستنجاء إلا إذا أراد الصلاة أو الطواف ونحوهما، طالما أنه سيغير الملابس المتنجسة قبل الصلاة، ويستنجي ويغسل ما أصابه الثوب المتنجس مِن بدنه، والوعيد فيمَن يصلي بالنجاسة، ولكن الخطر في التأخير هو في التفريط والنسيان.

موقع أنا السلفي

www.anasalafy.com

جواب السؤال صوتي
   طباعة 

جديد الفتاوى

Separator

روابط ذات صلة

Separator

القرآن الكريم- الحصري

القرآن الكريم- المنشاوي

القرآن الكريم- عبد الباسط

القرآن الكريم- البنا