« حكم ائتمام مَن يصلي في بيته بإمام المسجد المجاور أو بمَن يصلي عبر التلفاز »






الجواب:



الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛ 



فلا يجوز الائتمام بإمام التلفاز، أما المسجد المجاور: فإن كان المأموم يرى الإمام أو المأمومين، أو بحيث يراهم لو زالت الحواجز؛ جاز ذلك؛ لأن الفاصل الطويل عُرْفًا يمنع الائتمام، وإنما الذي ورد أن أبا هريرة -رضي الله عنه- صلى على ظهر المسجد بصلاة الإمام، ولم يرد الائتمام بهذه المسافات الهائلة كبلدٍ آخر كما في التلفاز.



موقع أنا السلفي



www.anasalafy.com



» تاريخ النشر: 05-12-2020
» تاريخ الحفظ: 06-03-2021
» موقع أنا السلفي
.:: http://anasalafy.com ::.